وفيات الاردن

العيسوي ينقل تعازي الملك إلى عشيرة السرحان

نقل رئيس الديوان الملكي الهاشمي يوسف حسن العيسوي تعازي جلالة الملك عبدالله الثاني إلى عشيرة السرحان بوفاة أحمد وميساء شاكر عطاالله السرحان، إثر حادث سير.

وأعرب العيسوي، في اتصال هاتفي مع أسرة المرحومين، عن تعازي ومواساة جلالة الملك،، سائلا الله أن يتغمدهما بواسع رحمته.

من افضل ما تدعو به لاخيك او اختك المسلم …

(اللَّهُمَّ، اغْفِرْ له وَارْحَمْهُ، وَاعْفُ عنْه وَعَافِهِ، وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ، وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ، وَاغْسِلْهُ بمَاءٍ وَثَلْجٍ وَبَرَدٍ، وَنَقِّهِ مِنَ الخَطَايَا كما يُنَقَّى الثَّوْبُ الأبْيَضُ مِنَ الدَّنَسِ، وَأَبْدِلْهُ دَارًا خَيْرًا مِن دَارِهِ، وَأَهْلًا خَيْرًا مِن أَهْلِهِ، وَزَوْجًا خَيْرًا مِن زَوْجِهِ، وَقِهِ فِتْنَةَ القَبْرِ وَعَذَابَ النَّارِ).

(اللَّهمَّ اغْفِرْ لحيِّنا وميِّتِنا وشاهدنا وغائِبنا وصَغيرنا وَكبيرنا وذَكرِنا وأُنثانا اللَّهمَّ مَنْ أحييتَه مِنَّا فأحيِه علَى الإسلامِ ومن تَوَفَّيتَه مِنَّا فتَوفَّهُ علَى الإيمانِ اللَّهمَّ لا تحرمنا أجرَه ولا تُضلَّنا بعدَه).