وفيات نابلس

عبدالله محمد أحمد الشعبي ابو طلال في ذمة الله

موقع وفيات اليوم

عصر اليوم الثالث من شهر رمضان المبارك ..
وفاة إبن نابلس والقريون الشهيد الحي والذي نجى من الموت قبل 20 عام
الحاج الفاضل ” عبدالله محمد أحمد الشعبي ” (ابو طلال) رحمه الله
الذي وافاه الاجل المحتوم بعد عصر هذا اليوم الاثنين ٤-٤-٢٠٢٢
وسيشيع جثمانه الطاهر اليوم الاثنين من بعد صلاة العشاء
من مسجد الامام علي الى الثرى الطهور في المقبرة الغربية
سائلين الله ان يتقبله شهيدا حيث قضى اجله بعد عشرين عاما
من مجزرة القريون التي نجا منها ونسأل الله ان يتقبله في عليين.
تقبل التعازي للرجال ابتداء من يوم الثلاثاء في ديوان الإخوه آل ابو زنط
الكرام ولمدة يومين من 1:00-5:00 ومن ثم من 8:00-11:00 ليلاً
وللنساء في منزل ابن اخيه أبو عمر الشعبي “محمد عمر الشعبي ”
ابن شهداء آل الشعبي الكائن في رأس العين بالقرب
من مكتب تكسي المكاوي وأمام صالون باسل للشباب
#جعله وتقبله الله تعالى من عتقاء شهر #رمضان المبارك
قال تعالى ” وَمَا كَانَ لِنَفْسٍ أَنْ تَمُوتَ إِلَّا بِإِذْنِ اللَّهِ كِتَابًا مُؤَجَّلًا
وَمَنْ يُرِدْ ثَوَابَ الدُّنْيَا نُؤْتِهِ مِنْهَا وَمَنْ يُرِدْ ثَوَابَ الْآخِرَةِ
نُؤْتِهِ مِنْهَا وَسَنَجْزِي الشَّاكِرِينَ}
إلى رضوان الله .. ورَوْحٌ ورَيحانْ .. وربٍ راضٍ غير غضبان
اللَّهُـــــــمَّ ارْحَمْ أمواتنــــا …. وَجَمِيـــــع أَمْــــوَاتٌ الْمُسْــــلِمِين .
نسأل الله تعالى أن يكون قد كُتب لهُ حُسن الخِتام
والوفاةَ على الإيمان بإذن الله تباركَ وتعالى ..
( إِنَّ لِلَّهِ مَا أَخَذَ ، وَلَهُ مَا أَعْطَى ، وَكُلٌّ عِنْدَهُ بِأَجَلٍ مُسَمًّى ) .