وفيات سوريا

الموت يُغيّب الفنان الفلسطيني البير مرعب

توفي صباح اليوم الإثنين الفنان الفلسطيني ابن بلدة الرامة الجليلية عن عمر يناهز الـ50 عامًا، بعد صراعٍ مع المرض.

وتميّز الفنان ألبير مرعب بأدائه الفني الثوري المتأثر بالفن المصري، وبالتحديد أغاني الشيخ إمام وكلمات الشاعر المصري أحمد فؤاد نجم.

وأحيى مرعب حفلاتٍ غنائية على مسارح حيفا وشفاعمرو وغيرها من المدن الفلسطينية في أراضي الـ48، واستضافته العديد من المؤسسات والنوادي الثقافية والفنية، التي قدم فيها أغانٍ لسيد درويش وزكريا أحمد والشيخ إمام.


وعُرف مرعب وفرقته الموسيقية بأدائهم للأغاني الوطنية والشعبية والثورية التي كانت تُلهب الجمهور الحاضر، فما أن يبدأ مرعب بالغناء حتى يُردد الجمهور معه كلمات الأغنية.

وكانت كلمات أغانيه متصلة مع قضايا شعبه، فتّميز مرعب بفنه الوطني الأصيل، المنتمي لشعبه الفلسطيني وقضيته الإنسانية العادلة.