وفيات دمشقوفيات سوريا

وفاة الدكتور محمد بن سعد الدين المدني

كان مثالاً حاضراً للرحمة التي أمرنا الله عز وجل بها ، فلم يكن المال هماً له في يوم من الأيام

يكتفي باليسير ممن يرتادون عيادته، وفي كثير من الأحيان كان يسامح المرضى بأجرته

وكان مثالاً للإتقان في العمل.. .. ماهر في تشخيصه ومعاينته ..

رحمك الله وجعل الرحمة التي كانت في قلبك شفيعاً لك بإذن الله تعالى .
إنا لله وإنا إليه راجعون ..