وفيات الخليل

جودت عمران عبد الجبار قواسمي في ذمة الله

بسم الله الرحمن الرحيم
وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُم مُّصِيبَةٌ قَالُواْ إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعونَ
صدق الله العظيم

انتقل الى رحمة الله تعالى…
الحاج جودت عمران عبد الجبار قواسمي

و قد أسلم الروح لبارئها طائعا لربه في الولايات المتحدة الامريكية في ولاية دالاس تكساس عن عمر يناهز 73 عاما ونحسبه على خير والله حسيبه ، قبل عشرين دقيقة ، إن العين لتدمع ، والقلب ليحزن ولا نقول إلا ما يرضي ربنا إنا لله وإنا إليه راجعون

رحمك الله يا حاج جودت ،وغفر لك وجعل قبرك روضة من رياض الجنة ، ومنزلك بالفردوس الأعلى مع الذين أنعم الله عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا .

إنا لله وإنْا إليَهِ راجِِعوُنْ
اللَّهُمَّ اغْفِرْ لَهُ وَارْحَمْهُ، وَعَافِهِ، وَاعْفُ عَنْهُ، وَأَكْرِمْ نُزُلَهُ، وَوَسِّعْ مُدْخَلَهُ، وَاغْسِلْهُ بِالْمَاءِ وَالثَّلْجِ وَالْبَرَدِ، وَنَقِّهِ مِنَ الْخَطَايَا كَمَا نَقَّيْتَ الثَّوْبَ الأَبْيَضَ مِنَ الدَّنَسِ، وَأَبْدِلْهُ دَاراً خَيْراً مِنْ دَارِهِ، وَأَهْلاً خَيْراً مِنْ أَهْلِهِ، وَزَوْجَاً خَيْراً مِنْ زَوْجِهِ، وَأَدْخِلْهُ الْجَنَّةَ، وَأَعِذْهُ مِنْ عَذَابِ القَبْرِ وَعَذَابِ النَّارِ وأمْواتَنا وأمواتَكُمْ وأمْواتِ المُسْلمِين .
تقبل التعازي عبر وسائل التواصل الاجتماعي