وفيات الرمثا

حسن محمود العبيدلله في ذمة الله

كم كنت جميلا حنونا و كم كنت احبك و احب حبك لاغلى البشر على قلبي والدتي … الله يرحمك و يجعل مثواك الجنه يا حنون و يحشرك مع الأنبياء و الصديقين و يصبرك يا أمي ولا نقول يا جدي الا ما يرضي الله انا لله و انا اليه راجعون.
جدي الحاج حسن محمود العبيدلله في ذمة الله.
اللهمّ أبدله داراً خيراً من داره، وأهلاً خيراً من أهله، وأدخله الجنّة، وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النّار
اللهمّ عامله بما أنت أهله، ولا تعامله بما هو أهله
اللهمّ اجزه عن الإحسان إحساناً وعن الإساءة عفواً وغفراناً
اللهمّ إن كان محسناً فزد من حسناته، وإن كان مسيئاً فتجاوز عن سيّئاته
اللهمّ أدخله الجنّة من غير مناقشة حساب ولا سابقة عذاب
اللهمّ اّنسه في وحدته وفي وحشته وفي غربته
اللهمّ أنزله منزلاً مباركاً وأنت خير المنزلين
اللهمّ أنزله منازل الصدّيقين والشّهداء والصّالحين، وحسن أولئك رفيقاً
اللهمّ اجعل قبره روضةً من رياض الجنّة، ولا تجعله حفرةً من حفر النّار
اللهمّ افسح له في قبره مدّ بصره، وافرش قبره من فراش الجنّة
اللهمّ أعذه من عذاب القبر، وجفاف ِالأرض عن جنبيها
اللهمّ املأ قبره بالرّضا والنّور والفسحة والسّرور ’