وفيات تركيا

عبدالله حسني العطعوط في ذمة الله

تركيا اسطنبول
انا لله وانا اليه راجعون
سبحان الله الذي جعل الموت علينا حتماً محتوماً يأخذ منا أهلنا وأعزاءنا، كل يوم لنا فقيد عزيز على قلوبنا، لكنّه لا يغلى على مالك الملك ذو الجلال والإكرام،
بمزيد من الحزن والأسى ننعي الاخ والصديق الصدوق المرحوم بإذن الله الحاج عبدالله حسني العطعوط
ابوفادي العطعوط
ال العطعوط الكرام
ابناء الأخ ابوفادي
(فادي وهادي و محمد)
إخوان الأخ ابوفادي
عظم الله اجركم واحسن الله عزائكم وتقبل الله ميتكم وانا لله وانا اليه راجعون البقاء لله اللهم ارحمه واغفر له وتجاوز اللهم عنه وأجعل قبره روضة من رياض الجنة ولا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم

الوسوم
إغلاق