عبد الجواد ذنون رئيس اركان الجيش العراقي الاسبق في ذمة الله

#عبد_الجواد_ذنون رئيس اركان الجيش العراقي الاسبق في ذمة الله

رئيس أركان الجيش العراقي الاسبق في ذمة الله بعمان متأثرا بإصابته بكورونا……

انتقل إلى رحمته تعالى في أحد مستشفيات عمان اليوم الإثنين الفريق أول الركن عبد الجواد ذنون رئيس أركان الجيش العراقي الأسبق في عهد الرئيس صدام حسين متأثرًا باصابته بفيروس كورونا عن عمر ناهز ٨٥ عاما قضاها مقاتلًا جسورًا من أجل الدفاع عن وطنه وعن أمته
وبرز اسم الفريق اول الركن عبد الجواد ذنون في سنوات الحرب العراقية الايرانية حيث كان أحد أبرز ضباط الجيش العراقي الذين خططوا وقادوا معارك الدفاع عن العراق في التي استمرت ثماني سنوات، وبحكم كفاءته العسكرية وشجاعته الفذة فقد تسلم في تلك السنوات رئاسة أركان الجيش العراقي، ونتيجة شجاعته قام الرئيس الشهيد صدام حسين بتقليده العديد من الأوسمة.. وفي سنوات خدمته تسلم الفريق اول الركن عبد الجواد ذنون العديد من المسؤوليات كان آخرها محافظًا لمحافظة نينوى شمالي العراق المدينة التي ولد فيها عام ١٩٣٦ .. وبعد احتلال العراق طاردته قوات الاحتلال والميليشيات الطائفية الامر الذي اضطره لمغادرة العراق والإقامة في عمان مع عدد اخر من كبار ضباط الجيش العراقي الوطني .. وسيوارى جثمانه الطاهر في مقبرة الجيش العراقي في مدينة المفرق الأردنية ليكون بين جنود وضباط الجيش العراقي الذي ظل يعتز بهم حتى يومه الاخير
وبرحيل الفريق اول الركن عبد الجواد ذنون تكون المدرسة العسكرية العراقية فقدت واحدًا من أبرز قادتها الكبار…..
عليه رحمة الله تعالى وأسكنه فسيح جناته ……

Skip to content