وفيات الاردن

البروفيسور حمدي خليل حمدي في ذمة الله

توفي البروفيسور (عالم الجينات) حمدي خليل حمدي الذي قرر العودة لأرض الوطن لخدمة بلده بعد غياب طويل. هو شقيق البروفيسورة الزميلة تحرير حمدي، والفقد كبير. توفي بصمت وانكسار. توفي في الحجر الصحي، ولم يرسل لأي مستشفى. انفجر شريان قلبه كما تنفجر الأحزان فجأة. لم تتحدث عنه الحكومة، ومات وكأنه رقم مجهول في زمن مجهول.

قامت الجامعة الألمانية في الأردن بالتعاون مع الدكتور حمدي خليل حمدي لاستخدام مختبراتها وكافة مرافقها البحثية للمضي في مشروعه العلمي لابتكار أدوية فعالة لأمراض السرطان، ولكن يبدو أن الموت قد اختاره عنده.

الوسوم
إغلاق